وطنا نيوز -العمرو يكتب: طعن السياح في جرش عمل ارهابي خسيس
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
العمرو يكتب: طعن السياح في جرش عمل ارهابي خسيس
التاريخ : 06-11-2019 01:11:24 المشاهدات: 13813

بقلم الدكتور قاسم جميل العمرو

تشكل عملية الاعتداء على السياح الامنيين ضيوفنا في مدينة جرش اليوم، عملا جبانا وخسة ونذالة ليس لها حدود، لقد صعقنا خبر اقدام احد الاشخاص على طعن ثلاثة اشخاص من الجنسية الاسبانية وهم في جولة سياحية في مدينة جرش الاثرية وإصابة الشرطي المرافق لهم.

ان ارتكاب هذه الجريمة النكراء  يشير الى  دوافع متطرفة لارتكاب هذا العمل الجبان المستنكر والمدان  وهي طعنة نجلاء أصابت جسد الوطن من شماله الى جنوبه ولا يمكن تصنيفها الى في خانة التطرف والارهاب.

السياح الاجانب ضيوفنا ومنظر  الاعتداء عليهم وهم مضرجون بدمائهم  مخزي واليم، وينم عن جبن وضيق افق وحقارة لا حدود لها، وكان يجب ان يكون السياح بمختلف جنسياتهم  آمنين مطمئنين، ونحن نحقق نجاحا كبيرا في هذا القطاع، ومن الواجب تقديم كل الرعاية  والحرص على حياتهم ليعودوا الى اهلهم سالمين.

ان التطرف الذي يصيب عقول البعض مرض يجب استئصالة بقوة القانون وبالتوعية والارشاد لاننا بلد اصبحنا وجهة مهمة للسياحة واخلاقنا العربية والاسلامية تدعونا لاكرام الضيف ورعايته لا ان يخرج من بين ظهرانينا أناس فاقدين للقيم  الاخلاق والفضيلة غابت عن عقولهم الحكمة والاعتدال وعشش فيها التطرف والكراهية ورفض الاخر .

إن طعن السياح الاجانب في جرش جريمة نكراء وعمل جبان، ومن هنا أدعو كل النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي وكل التنظيمات النقابية والسياسية الى التعبير عن رفض هذا السلوك المتطرف والجبان، الذي يمثل قمة العدوان والظلم، وربنا يقول في محكم تنزيله "ان الله لا يحب المعتدين"

لن نستبق الاحداث لمعرفة دوافع هذا المجرم الجبان وان كانت دوافعه دينية فالدين منه براء وديننا الاسلامي يدعوا الى الاعتدال والوسطية، "وكذلك جعلناكم امة وسطا لتكونوا شهداء على الناس" وان كانت لاي سبب آخر  ففعله مُجرم ويجب انزال اقصى العقوبات بحقة ومعرفة من يقف خلفة ومعاقبته.

الوطن أسمى وأغلى وأجل وأرفع من كل اصحاب الاجندات التي تمس سمعته او تحاول النيل من كرامته وأمنه واستقراره، ونشد على ايدي الاجهزة الامنية لمتابعة كل الخلايا النائمة او اصحاب الفكر المتطرف الذين يسعون الى الاساءة للوطن، لمحاكمتهم وردعهم،  واخيرا نتمنى الشفاء العاجل للمصابين وان يمتعهم  الله بموفور الصحة والعافية ليعودوا الى ديارهم آمنين سالمين بحوله تعالى

استاذ العلوم السياسية جامعة البترا

ناشر موقع وطنا اليوم الاخباري


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق