وطنا نيوز -20 عاما على "Nokia 3310".. هكذا كانت مواصفاته
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
20 عاما على "Nokia 3310".. هكذا كانت مواصفاته
التاريخ : 08-09-2020 08:59:12 المشاهدات: 5222

وطنا اليوم-عمان:بعد انتشارها الواسع في بدايات سوق المحمول، اختفت هواتف نوكيا عن الساحة بعد أن تم شراؤها من قبل شركة Microsoft، لكنها ازدهرت في وقت مشرق باللحظات الأخيرة من القرن العشرين، حيث تم إطلاق سلسلة من الهواتف الناجحة منها.
طوال التسعينيات وحتى أوائل القرن الحادي والعشرين، أحب الملايين حول العالم مجموعة هواتف نوكيا المحمولة، التي جعلت شركات الاتصالات الفنلندية رائدة في تقنيات الهواتف، وفقًا لموقع techradar.
تم الكشف عن هاتف Nokia 3310 في الأول من سبتمبر 2000، والذي يعد واحدًا من أبرز وأهم الهواتف التي أطلقتها "نوكيا" خلال تاريخها، ليصبح عمر الهاتف الآن 20 عامًا، حيث لا يزال هذا الهاتف حتى الآن يحظى بمكانة عالية على الرغم من تطور سوق الهواتف المحمولة.
جاء إطلاق أول هواتف نوكيا في عام 1996، وفي عام 1999 تم إطلاق هاتف 3210، الذي جعل الشركة تتربع على مستوى صناعة الهواتف حول العالم، وتبعه بعد ذلك إطلاق هاتف 3310، الذي تميز بإضافة خاصية رسائل SMS قابلة، واللعبة المحبوبة Snake، كما أنه مكان أول هاتف محمول يُطرح بأسعار معقولة في السوق.
لقد كانت المرونة الخارجية لهذا الهاتف هي التي وضعته حتى اليوم في عالم شهرة الهواتف المحمولة، حيث أنه باع أكثر من 126 مليون نسخة منذ إطلاقه.


مواصفات هاتف 3310
وزنه 133 جرامًا، ويتميز بقوة صلابته، وشاشة أحادية اللون ذات إضاءة الخضراء يمكن قراءتها بسهولة في الضوء الساطع، وتحتوي على تفاصيل كافية للسماح لنوكيا بإضافة بعض السمات إلى واجهة مستخدم الهاتف واستضافة ألعاب قابلة للعب.
إلى جانب هذه المواصفات الوافرة، كانت بطاقة SIM الخاصة بالهاتف مؤلفة من 250 جهة اتصال، و 35 نغمة رنين محملة مسبقًا، بالغضافة إلى ساعة توقيت، وآلة حاسبة، ومحول العملات.
فعقب التحول الكبير الذي حققه الهاتف في الأسواق، تم طرحه بعدد من الأولان المخالفة ما بين الأسود، والكحلي، والفضي.

سعر الهاتف
تم إطلاق 3310 للمرة الأولى بسعر 129.99 جنيهًا إسترلينيًا (حوالي 160 دولارًا).


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق