وطنا نيوز -شفيع: طموحي أن أنال عمادة لاعبي العالم
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
شفيع: طموحي أن أنال عمادة لاعبي العالم
التاريخ : 11-07-2020 09:42:44 المشاهدات: 5048

وطنا اليوم - أكد قائد وحارس المنتخب الوطني ونادي الفيحاء السعودي (عامر شفيع) سعادته بتصنيفه ضمن قائمة العشرة الكبار في نادي الـ100 , والذي أعلنه الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” مؤخراً.

وقال شفيع في حديث لصحيفة الاقتصادية السعودية: “أشعر بالفخر والسعادة في اختياري ضمن قائمة العشرة الكبار وتحقيق المركز التاسع بـ “168 مباراة” , وفخور بأنني خدمت بلادي خلال مسيرتي , وطموحي مستمر ولن يتوقف حتى أحظى بعمادة لاعبي العالم بإذن الله”.

وشدد شفيع في حواره على أن الطموح والأهداف لن تتوقف قائلاً: “سأسعى جاهداً للاستمرارية في تحقيق الإنجازات , ولدي فرصة لمزيد من التقدم على لائحة التصنيف , وهذا لن يتحقق الا بتكاتف الجميع معي , وما تحقق لي يعد إنجازاً تاريخياً يسجل للوطن وليس لشفيع وحده , الحمد لله على هذا الإنجاز وبإذن الله القادم أجمل”.

وعن عودته للتدريبات مع الفيحاء قال: “التدريبات تسير وفق ما خطط له الجهاز الفني للفريق بقيادة البرتغالي خورخي سيماو , الفيحاء لديه مباريات تجريبية مقبلة , أتمنى أن تكون مباريات مفيدة للفريق وللجهاز الفني للوقوف على مستويات اللاعبين بعد التوقف بسبب جائحة كورونا”.

ووصف شفيع خلال حواره الدوري السعودي للمحترفين بأنه الأقوى عربياً: “نظراً لحدة وقوة المنافسة ووجود عديد من الأسماء الأجنبية والمحلية المميزة في الأندية , ومن الدوريات الصعبة بوجود التنافس بين جميع الفرق , وأنا سعيد بتجربتي الاحترافية في الدوري التي تعد مهمة لي من خلال مسيرتي”.

وامتدح شفيع حراس المرمي في الدوري السعودي مؤكداً أن الجميع فيه مميزون , سواء الأجانب أو المحليون: “هذا يعود إلى الاختيارات الموفقة لمسؤولي الأندية في عملية الاختيار , هناك عديد من الأسماء المتألقة التي قدمت مستويات مميزة”.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق