وطنا نيوز -الفيصلي يخاطب الاتحاد لصرف 65 ألفا للمحترفين بن فرج والسيفي
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
الفيصلي يخاطب الاتحاد لصرف 65 ألفا للمحترفين بن فرج والسيفي
التاريخ : 16-05-2020 12:49:41 المشاهدات: 7011

وطنا اليوم - خاطب النادي الفيصلي اتحاد كرة القدم رسميا، لطلب صرف مستحقات المحترفين التونسيين السابقين في الفريق شهاب بن فرج وهشام السيفي، اللذين حكم لهما الاتحاد الدولي “فيفا” في الأيام الماضية بـ65 ألف دولار.

 

وكان بن فرج والسيفي، قدما شكوى رسمية في الاتحاد الدولي ضد الفيصلي، للمطالبة بمستحقاتهما المالية المتأخرة، قبل أن يحكم “فيفا” بدفع 40 ألف دولار لشهاب بن فرج، و25 الف دولار للسيفي الذي انتقل في الموسم الحالي للاحتراف في فريق الوحدات.

 

الفيصلي الذي يعاني من ضائقة مالية، وجد نفسه مضطرا لمخاطبة اتحاد الكرة لصرف مستحقات اللاعبين التونسيين، من مخصصات النادي المتأخرة في الاتحاد والبالغة حوالي 195 ألف دينار.

 

وسبق وأن كرر الفيصلي محاولاته في الاشهر الماضية، لاقناع اتحاد الكرة بصرف مخصصات النادي المتأخرة، دون أن ينجح في ذلك، بسبب حديث الاتحاد عن عدم امتلاكه القدرة المالية على صرف المخصصات في الوقت الحالي، الأمر الذي تسبب في احراج النادي أمام عدد من لاعبيه الذين لم يجدوا طريقا للحصول على مستحقاتهم غير اللجوء إلى الاتحاد الدولي “فيفا”، بعد أن وقف النادي عاجزا عن تلبية مطالبهم المالية.

 

ويطالب الفيصلي الاتحاد بمبلغ 160 ألف دينار، وهي جائزة لقبي الدوري والكأس اللذين ظفر بهما النادي في الموسم الماضي، و15 الف دينار جائزة لقب كأس الكؤوس، و20 ألفا مستحقات الفيصلي على الاتحاد من بطولة الراحل الشيخ سلطان العدوان، ليصل إجمالي المستحقات إلى 195 الف دينار.

 

يشار إلى أن الفيصلي مطالب ايضا من “فيفا”، بدفع مبلغ 76 الف دولار للمحترف الافريقي عبدالله دكور، الأمر الذي دفع النادي لتقديم استئناف في حكم “فيفا”، لا سيما وأن الفيصلي يشير إلى أنه يملك اوراقا ثبوتية تؤكد رفض اللاعب الالتحاق بالفريق بعد حصوله على مخالصة من نادي المنشية، الذي انتقل اليه اللاعب الافريقي على سبيل الإعارة قادما من الفيصلي


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق