وطنا نيوز -فيتال يعتذر من وسائل الإعلام
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
فيتال يعتذر من وسائل الإعلام
التاريخ : 18-11-2019 06:24:51 المشاهدات: 14908

وطنا اليوم-عمان:أنهى المنتخب الوطني، تحضيراته الفنية والبدنية، استعداداً لمواجهة تايبيه الصينية عند السادسة مساء غدٍ الثلاثاء، على ستاد الملك عبدالله الثاني، ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال 2022 ونهائيات آسيا 2023.
واجرى النشامى تدريبه الرئيسي مساء اليوم الاثنين 18 تشرين الثاني، على ملعب اللقاء، بقيادة المدرب فيتال بوركلمانز، وبمشاركة كافة اللاعبين، قبل ان يختتم الضيف تحضيراته باقامة مرانه الاخير على ذات الملعب.
وقدم البلجيكي فيتال بوركلمانز، اعتذاره من وسائل الاعلام بعد الشد العصبي الذي رافق المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد الخسارة امام منتخب استراليا، وتخلله اساءة فيتال الى احد الزملاء الاعلاميين، قبل ان يشهد خروجه من المؤتمر تبادلا لبعض الكلمات مع اعلاميين.
وجاء اعتذار فيتال بوركلمانز، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد الاثنين في المركز الاعلامي باستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة، بمناسبة مباراة المنتخب يوم غد امام منتخب الصين تايبية في اطار منافسات التصفيات الاسيوية المزدوجة المؤهلة لكاس العالم 2022 وكاس اسيا 2023.
واشار فيتال الى انه يقدم اعتذاره للجميع، وبشكل خاص لوسائل الاعلام ، بعد الشد العصبي الذي حدث في المؤتمر الصحفي عقب لقاء استراليا.
وأكد مدرب المنتخب جاهزية فريقه لتحقيق الفوز في مواجهة تايبيه، لافتاً الى طي صفحة استراليا، والتركيز على المضي قدماً لتحقيق الانتصار غداً وتعزيز امال التأهل معتبرا ان المنتخب يملك فرصة الوصول للدور الحاسم بالتصفيات.
وقال المدرب البلجيكي: : فرص التأهل الى الدور الحاسم بالتصفيات ما تزال كبيرة.. لدينا كل الامكانيات لمواصلة التقدم في المجموعة الثانية.
بدوره، عبر قائد المنتخب الوطني عامر شفيع، عن ثقته وزملائه بتحقيق الفوز في مباراة يوم غد واضافة ثلاث نقاط الى رصيد منتخب النشامى.
اضاف: نتطلع الى الامام، ونبحث عن مواصلة المنافسة بالشكل المطلوب.. تبقى امامنا اربع مباريات، وسنقاتل من اجل حصد اكبر عدد من النقاط والتأهل للدور القادم.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق