وطنا نيوز -المنتخب الوطني يواجه سنغافورة .. وحضور الجماهير مجاني
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
المنتخب الوطني يواجه سنغافورة .. وحضور الجماهير مجاني
التاريخ : 05-10-2019 10:50:09 المشاهدات: 8667

وطنا اليوم ـ رياضه

يلتقي المنتخب الوطني الأردني وضيفه السنغافوري، عند السابعة مساء اليوم السبت، على ملعب عمان الدولي في مباراة دولية ودية في كرة القدم، ضمن استعداداتهما للجولة الثالثة من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

ويتأهب المنتخب الوطني لاستضافة الكويت ونيبال يومي 10 و15 من الشهر الجاري، فيما يستعد المنتخب السنغافوري لملاقاة السعودية في القصيم يوم الخميس المقبل، قبل استضافة أوزبكستان في 15 الجاري.

ويلعب المنتخب الأردني في المجموعة الثانية التي يتساوى فيها بثلاث نقاط مع منتخبات الكويت وأستراليا ونيبال أمام تايوان (من دون رصيد)، علماً أن الكويت ونيبال وتايوان لعبت مباراتين.

وتتصدر سنغافورة المجموعة الرابعة بأربع نقاط مقابل ثلاث نقاط لفلسطين ونقطتين لليمن ونقطة للسعودية ولا نقاط لأوزبكستان، علما بأن الأخيرتين لعبتا مباراة واحدة فقط.

وكان اتحاد كرة القدم أعلن، في وقت سابق ،عن فتح أبواب الدخول الى ستاد عمان الدولي، مجاناً امام الجماهير، لحضور مباراة المنتخب الوطني ونظيره السنغافوري ودياً عند السابعة مساء اليوم السبت.

ويتطلع الاتحاد الى اتاحة الفرصة امام الجماهير الاردنية، للحضور الى الملعب ومشاهدة المنتخب الوطني في لقائه الودي امام سنغافورة، في اطار تحضيرات النشامى لخوض مواجهتي الكويت ونيبال يومي 10 و15 الجاري، ضمن منافسات المجموعة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022 ونهائيات آسيا 2023.

وخصص الاتحاد مقاعد الدرجة الاولى على يمين المنصة للعائلات، وباقي مدرجات الملعب لمختلف الجماهير، ضمن مساعي دعم المنتخبات الوطنية بشكل عام، وفي مقدمتهم "النشامى".

وكان المنتخب الوطني استهل مشواره بالتصفيات بالفوز على مضيفه التايواني 2-1، فيما تعادلت سنغافورة مع اليمن 2-2 وفازت على فلسطين 2-1.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق