وطنا نيوز -ارقام صادمة .. مئات الملايين كلفة استئجار شركة الكهرباء لباخرة غاز
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
ارقام صادمة .. مئات الملايين كلفة استئجار شركة الكهرباء لباخرة غاز
التاريخ : 18-02-2020 06:25:42 المشاهدات: 3481

وطنا اليوم-عمان:بحثت لجنة الطاقة والثروة المعدنية في مجلس النواب، الثلاثاء، ملف الباخرة المستأجرة لغايات تخزين الغاز السائل وتحويله إلى غاز لتوليد الكهرباء بحضور أمين عام وزارة الطاقة، ومدير عام شركة الكهرباء الوطنية.
وقال مدير عام شركة الكهرباء الوطنية أمجد الرواشدة، إن الكلفة السنوية لاستئجار الباخرة تقدر بـ 55 مليون دولار، وهي تستوعب مخزونا استراتيجيا لنحو 11 يوما، وهذا مختلف من حيث مدة التخزين عن فترة التخزين للمشتقات النفطية الأخرى.
وقالت أمين عام وزارة الطاقة والثروة المعدنية أماني العزام، إن استئجار الباخرة جاء عام 2015؛ نظرا لانقطاع الغاز المصري وارتفاع كلفة تشغيل الكهرباء بسبب استخدام الوقود.

وأضافت العزام أن مدة عقد الاستئجار بلغت 10 سنوات تنتهي بمنتصف عام 2025، منوهة إلى وجود بند ضمن الاتفاقية يسمح لشركة الكهرباء الوطنية بإنهاء عقد الاستئجار بعد مضي 5 سنوات شريطة إبلاغ الشركة المالكة للباخرة قبل 24شهرا.
وأشار الرواشدة إلى أن شركة الكهرباء قامت بإعداد دراسات للبحث عن بدائل لاستئجار الباخرة، ووصلت إلى إمكانية بناء وحدة شاطئية بكلفة مالية تقدر بـ100مليون دينار، إضافة إلى استئجار باخرة صغيرة مخصصة فقط للتخزين.
وذكر أنه تم دراسة خيارات أخرى منها شراء الباخرة القائمة حاليا أو تجديد العقد ضمن كلفة مالية أقل، لكن الدراسات بينت أنه لا يوجد جدوى اقتصادية من ذلك وأن الخيار الأفضل هو بناء وحدة شاطئية.
وقال رئيس اللجنة النائب المحامي حسين القيسي، إن اللجنة وضمن برنامجها العملي، وإضافة للدور التشريعي تمارس عملها الرقابي حيث اطلعت من خلال المعنيين على أبرز ملامح الاتفاقية المبرمة بين شركة الكهرباء الوطنية، وشركة غولار النرويجية المالكة للباخرة.
وأوضح أن اللجنة طلبت من المعنيين تزويدها بوثائق متعلقة بالاتفاقية ودراسات تم إعدادها من قبل شركة الكهرباء بعد مرور نحو 5 سنوات على العمل بالباخرة.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق