وطنا نيوز -وكلاء السياحة : هناك وزراء يتعلموا فينا
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
وكلاء السياحة : هناك وزراء يتعلموا فينا
التاريخ : 20-11-2019 06:34:04 المشاهدات: 4837

وطنا اليوم-عمان:قال رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر محمد سميح أن الحصول على التأشيرة إلكترونيا من خلال موقع وزارة الداخلية، سيساعد في تنشيط السياحة ورفع أعداد الأجانب الذين يقصدون المملكة من أجل قضاء إجازاتهم، إضافة الى إستقطاب المزيد من الأسواق السياحية الرئيسية مثل أميركا، أوروبا، شرق آسيا، ودول مجلس التعاون الخليجي
وبين سميح أن التأشيرة الإلكترونية والحصول عليها حين وصول السائح للمملكة تعتبر خطوة من الخطوات الإيجابية في تطور القطاع السياحي وتنشيطه، وتساعد في تسهيل دخول السياح وتوفير الوقت والجهد .
واشار الى ان جمعية الوكلاء هي اقدم جمعية في الأردن حيث أنشأت عام 1972 وان عدد المكاتب المنتسبة اليها 812 مكتب والعاملين 10 الاف عامل .
واضاف في لقاء جمعه مع رؤساء تحرير وكتاب وصحافيين امس في احدى الفنادق انهم يطالبوا بأن تكون وزارة السياحة وزارة سيادية وان يكون هناك شراكة من قبل الوزارة والحكومة ,مضيفا ان المطلوب هو المزيد من التشاور والحوار باستمرار وان يكون هناك مجلس استشاري من اصحاب المكاتب والخبراء يقدم الى وزير السياحة والحكومة على ان يقدم ملاحظاتهم خاصة مع بدء انتعاش القطاع ودخول رقم مليون سائح الى البتراء
ولفت الى انهم يعانون من عام 2012 الى 2017 من نقص اعداد السياح والقادمين جراء الظروف المختلفة بالاضافة الى تعرضهم لخسائر مالية كبيرة .
واشار الى انهم طالبو بعدة مطالب من ابرزها انهاء الاحتكار الموجود في ترخيص شركات النقل المختصة بنقل السياح داخل مناطق المملكة في ظل وجود نقص بالاضافة الى قدم الحافلات وعدم استجابة الحكومة للمطالب بترخيص شركات جديدة والسماح للوكلاء بترخيص حافلات خاصة بهم وان يكون هناك عمر تشغيلي للحافلات حيث ان هناك حافلات قديمة تتعطل بالسائحين باستمرار اثناء تنقلهم في المواقع السياحية والاثرية وبين المحافظات المختلفة مؤكدا على ان الكثير من السواح يعانون من سوء اوضاع الحافلات .
واكد انه لا يوجد توحيد للضرائب في مختلف المناطق بالاضافة الى تفاوت في الاجراءات في المعابر الحدودية بين كل معبر واخر مطالبا في تحسين البنية التحتة في المناطق السياحية .
من جهته قال بشارة صوالحة ان هناك مشكلة حقيقية في النقل السياحي خاصة مع وجود حجوزات للسياحة تتجاوز 150 % مضيفا انهم قاموا بالغاء زيارات الوفود لعدم وجود حافلات حديثة تنقل الوفود السياحية , واستعرض صوالحة سوء البنية التحتية في معظم المناطق السياحية من حيث الطرق والمطبات وعدم توفر حمامات عامة للسياح مستغربا من عدم قيام وزارة السياحة بطرح عطاء لانشاء حمامات بمواصفات عالية لخدمة السياح اسوة بالدول السياحية المتقدمة . 
سالم عودة قال ان هناك نقص في الادلة السياحيين في القطاع السياحي مضيفا انه لا يوجد أدلة سياحين في اللغة الصينية واليونانية والكورية والاندونسية علما ان دخل الدليل السياحي هي من 5 الاف الى 7 الاف شهريا .
وطالب حسين الهلالات بان يكون هناك وزير سياحة واثار من اصحاب الاختصاص والمعرفة وان لا يكون موقع الوزراء لارضاء منطقة جغرافية مستعرضا وجود تفاوت في الضرائب بين منطقة واخرى والتي وصلت في محافظة العقبة الى 7% و البترا 8% و العاصمة 16% مضيفا انه تم مؤخرا منع السياح بالمرور من طريق البحر الميت .
من جانبه اكد ابراهيم المحادين ان هناك وزراء سياحة " يتعلموا فينا" وهناك بعض وزراء ليس لهم خلفية في القطاع السياحي مشددا على أهمية القطاع السياحي واثره على زيادة الدخل السياحي، وبالتالي زيادة الناتج المحلي الاجمالي للمملكة، مضيفا أن الموسم الحالي موسم مبشر ونشط، ويجب العمل على زيادة جذب السياح من مختلف دول العالم وطالب بالحوار مع المستثمرين في القطاع السياحي وتقديم اقتراحات حيث ان اقل مدة خبرة مدتها عشرات السنين.
.
وبين المحادين أن البيئة الأمنة التي تتمتع بها المملكة والمواقع الموجودة فيها جعلت من الأردن على مر التأريخ على خارطة السياحة، إضافة إلى اشتهار المملكة بالسياحة التأريخية والاثرية التي تتميز بها عن باقي دول العالم.
نبية ريال قال ان الدخل السياحي يتجاوز 4 مليارات دنيار مضيفا انهم طالبوا بتخفيض الضرائب وتقديم حوافز وايجاد وسائل نقل مريحة لسائحين حيث يعانوا من عدم توفر الحافلات ولايجوز ان يكون هناك شبة احتكار مطالبا بتدريس السياحة في المناهج الدراسية للطلاب مطالبا بزيادة اعداد الغرف الفندقية تحديدا في البترا، التي تستقبل اعداد كبيرة من السياح بالاضافة الى ضرورة ترويج الأردن كمقصد سياحي مستقل بعيدا عن دول الجوار في المرحلة الحالية لحين تجاوز ألازمة، مطالبا بضرورة التركيز على بعض الأسواق التي يمكن أن يكون فيها مردود والابتعاد عن الأسواق التي لا تستحق العناء في الظروف الحالية


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق