وطنا نيوز -العضايلة: الدولة منشغلة بتسكين الأزمات بدلاً من معالجتها
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
العضايلة: الدولة منشغلة بتسكين الأزمات بدلاً من معالجتها
التاريخ : 07-11-2019 08:41:09 المشاهدات: 3518

وطنا اليوم-عمان:حذر الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي المهندس مراد العضايلة من استمرار النهج الحكومي في تسكين الأزمات التي يشهدها الوطن بدل معالجتها بشكل جذري مما ساهم في تراكم هذه الأزمات وتفاقمها في مختلف المجالات، مشيراً إلى تضاعف مديونية الموازنة لتبلغ 30 مليار دينار، وتراجع مختلف القطاعات الاقتصادية، وتراجع حالة الحريات العامة وفقدان ثقة المواطن بمؤسسات الدولة وتفاقم حالة الانسداد السياسي، حيث أكد معالجة هذه الأزمات بشكل جذري يتطلب تحقيق الإصلاح الشامل سياسياً واقتصادياً وفق رؤية وطنية توافقية.
تصريحات العضايلة جاءت في كلمة له خلال زيارة وفد من المكتب التنفيذي للحزب إلى فرع “العمل الإسلامي” في منطقة جبل القصور والحدادة بمشاركة كل من عضو المكتب التنفيذي للحزب أحمد الزرقان وأمين السر ثابت عساف.
وجرى خلال اللقاء بحث التطورات الراهنة على الساحة المحلية والتأكيد على ضرورة بدء حوار وطني يجمع مختلف القوى السياسية والمجتمعية بما يفضي لتوافق وطني حول استراتيجية أساسها تحقيق الإصلاح الشامل في مختلف المجالات وتوسيع المشاركة السياسية للشعب وتشكيل حكومة إجماع وطني تعبر عن الإرادة الشعبية وتكون قادرة على مواجهة التحديات الداخلية والتهديدات الخارجية.
وفي الشأن الداخلي للحزب تم التأكيد على ضرورة تعزيز دور الفروع في مختلف المحافظات، ودورها في التواصل مع مختلف أطياف المجتمع وتعزيز نهج الشاركة الوطنية بما يخدم المصالح الوطنية العليا ويزيد من تمتين الجبهة الداخلية، مثمناً ما تقوم به هذه الفروع من نشاطات وفعاليات تخدم مصالح الوطن والمواطن.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق