وطنا نيوز -تجار وسكان في طبربور : خربوا بيوتنا
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
تجار وسكان في طبربور : خربوا بيوتنا
التاريخ : 19-06-2019 02:47:28 المشاهدات: 3722

وطنا اليوم-عمان: اشتكى تجار وأصحاب محلات تجارية، أمس، في منطقة طبربور من تأثير التحويلات المرورية منذ يوم السبت الماضي على أعمالهم، تزامنا مع بدء أعمال وصلة الباص السريع في المنطقة، في وقت قال فيه مواطنون أيضا إن التحویلات المروریة في تقاطع طارق تسببت بأزمة خانقة في المنطقة.
وقال التجار إن هذه الأعمال والتحويلات أثرت على عمل محلاتهم التجارية بسبب صعوبة وصول المتسوقين إليها نتيجة التحويلات وأعمال الحفر، ما سيكبدهم خسائر كبيرة بسبب تراجع مبيعاتعم.
وقال رئيس غرفة تجارة عمان، خليل الحاج توفيق “إن العديد من التجار في المنطقة اشتكوا فعلا من أثر هذه الحفريات على عمل محلاتهم، حتى إن بعضهم لم يتمكن من الوصول إليها”.
وأشار إلى أن وفدا من الغرفة سيزور المنطقة اليوم للوقوف على أحوال التجار فيها، كما أن ممثلها في مجلس أمانة عمان سيطرح القضية في اجتماعها.
وارتفعت صرخات مواطنين وتجار منطقة طبربور ومحيطها غضبا ، قائلين " خربوا بيوتنا "، بعد ان اصبحت منطقتنا مهجورة وفي جزر معزولة فيها طرق التفافية متعرجة لا تعرف بدايتها من نهايتها !
من يزورالمنطقة سيشاهد الواقع المأساوي ،محلات ابوابها مقفلة..عمال تم تسريحهم..بضائع تبحث عن مشترين..بطيخ تالف على الرفوف.. معدات في الشوارع..تجار مسكوا دموعهم من السقوط....بيوت مهجورة...ساحات لا حس ولا خبر..!
باختصار كان الواقع غصة في قلب بعض سكان وتجار طبربور ، او ما تبقى منهم ، ولم تستطع ابتسامة كاذبة أن تخفيها.
وتحدثوا قائلين "امانة عمان لم تصدر حتى اشعارا رسميا لنا قبل مدة مناسبة عن نية إغلاق المنطقة لتكون استثمارانا في مهب الريح " وهذا زاد من شدة الضرر بحسب حديثهم وأضافوا انهم استيقظوا يوم السبت الذي تلى عطلة عيد الفطر على أصوات عمليات الحفر والبناء واغلاق المنطقة.
وقال احدهم وهو يقفل محل الملابس الذي يملكه ويجني منه قوت يومه للمرة الاخيرة "يا ريت لو انه بس نبهونا..والله ما كان نزلت البضاعة الجديدة وكان حاولت ادبر امري"
واخرون ناشدوا امانة عمان قائلين "صارت التحويلة صارت..ما عاد بيفيد نعمل اشي هلأ..فوضنا امرنا لالله..بس يا امانة تابعي معنا وشوفي أوضاعنا وعوضي خسائرنا.."
على صعيد اخر يرى سكان طبربور ان التحويلة ستأخذ اكتر سنتين في التمام والكمال وان خسارتهم ستزيد يوما بعد يوم وشهرا وبعد شهر وأنهم حتما لا يرون أن غدا سيكون أجمل ، فالالات التي تستخدم في عمليات الحفر والتي تم تزويدها من امانة عمان "ضعيفة " والعمل ليس على مدار الساعة وأن هذا الكم الكبير من العمل يحتاج لالات أحدث وأكثر تطويرا لانجاز العمل بوقت اقصر وبالتالي خسارة أقل.
بدوره أوضح مدير الادارة المشتركة في امانة عمان الكبرى المهندس محمد الفاعوري سابقا إن التحويلات في منطقة طبربور تم اعتمادها بعد دراسة الواقع المروري في المنطقة لمدة أربعة شهور كاملة، بالتشارك مع ادارة السير المركزية.

تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق