وطنا نيوز -إحراق تمثال لميلانيا ترامب بمسقط رأسها بسلوفينيا
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
إحراق تمثال لميلانيا ترامب بمسقط رأسها بسلوفينيا
التاريخ : 10-07-2020 02:19:18 المشاهدات: 5635

وطنا اليوم-عمان:استيقظ سكان بلدة "سيفنيتسا" في سلوفينيا، قبل أيام، ليجدوا أن تمثالا للسيدة الأمريكية الأولى، ميلانيا ترامب، والمنحدرة من هذه المنطقة، قد تعرض للحرق من قبل مجهولين.
ورغم بساطة التمثال الخشبي، إلا أنه أثار جدلا بين معجبين بميلانيا وزوجها، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وبين رافضين له ومقللين من شأنه.
وبدورها، أعلنت الشرطة السلوفينية أنها فتحت تحقيقا في حادثة إحراق التمثال في 5 تموز/يوليو.
أما الفنان الأمريكي، براد داوني، الذي كان وراء فكرة التمثال، فقد قال إنه يفكر في "رد فني" على إحراقه
وتمكن داوني، الذي صودف وجوده في سلوفينيا وقت إحراق التمثال، من الوصول إلى سيفنيتسا وإزالته قائلا لوكالة "فرانس برس": "لا أحب أن تتحول الصور المريعة للوجه المحروق إلى مادة للتهكم على الإنترنت"، رافضا تكهنات أوردتها وسائل إعلام بأنه أقدم على إحراق التمثال بنفسه في إطار مشروعه الفني.
وأشار داوني إلى أن هذا الاعتداء يمكن أن يكون مرتبطا باحتفالات عيد الاستقلال الأمريكي في الرابع من تموز/يوليو.
وتم الكشف عن تمثال ميلانيا في 5 تموز/يوليو 2019، بعد أن كلف داوني حرفيا معروفا باسم "ماكسي" بنحته في شجرة بواسطة منشار.
وكان تمثال خشبي آخر للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في قرية تقع شمال العاصمة ليوبليانا أحرق في كانون الثاني/يناير الماضي.
وأطلق المعماري توماس شليغل على تمثال ترامب اسم "تمثال الحرية"، إذ هدف من خلاله إلى انتقاد السياسة الشعبوية.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق