وطنا نيوز -عيونُ الله تحميها
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
عيونُ الله تحميها
التاريخ : 25-03-2020 04:56:53 المشاهدات: 2485

عبد الناصر زياد هياجنه
24 أذار 2020

هذي البلادُ عيونُ الله تحميها
من كلِ كربٍ سيُنجيها ويُرضيها
قد خصّها اللهُ بالقرآنِ مَكرُمةً
وباركَ الله مَنْ فيها وما فيها
هذي البلادُ قضاءُ اللهِ أن تبقى
للناسِ مأوىً إذا شانت لياليها
نِعمَ البلادُ إذا جادت مواسمُها
تفيضُ خِصباً من الخير الذي فيها
تُعطي الأمانَ لمَنْ ضاقت بهم سبلٌ
وتمنحُ الدفءَ، والآمالَ تُحييها
مرّت عليها حضاراتٌ قد ارتحلت
وأبقت المجدَ نقشاً في روابيها
تروي البلادُ عنْ التاريخِ أزمنةً
راياتِ "مؤتةَ" و"اليرموكَ" تُعليها
أحفادُ خالدَ والتاريخُ يعرفُهم
ورِثوا الرجولةَ في أسمى معانيها
صدقوا الوعودَ وقالوها مدوّيةَ
إنَّ الكرامةَ لو ماتت، سنُحييها
إنّا على الذلِ لا نلقى مصارعنَا
نحيا كراماً ولا نرضى مخازيها
يموتُ منّا كريمُ الأصلِ يوصينا
ألا نَحيدَ عن الغاياتِ ساميّها
في كلِ شبرٍ من الأردنِ منقبةٌ
تتلو الحكايا عن الأمجادِ، ترويها
في هذه الأرضِ أسرارٌ معتقةٌ
بالمجد والحبِّ والخيرِ الذي فيها
لا يكتمُ الزهرُ عِطراً جاء موسِمُهُ
ولا المحبةُ تخفى كي نُداريّها
سيُظهرُ الشوقُ للأردنِ ما نلقى
من المحبةِ رغم البعدِ نطويها
إن المحبةَ للأردنِ تغمرنُا
ولو رحلنا عن الأردنِ نُبديها


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق