وطنا نيوز -تسليم طفل جرش إلى والدته
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
تسليم طفل جرش إلى والدته
التاريخ : 20-06-2019 03:49:51 المشاهدات: 2748

وطنا اليوم-عمان:تسلمت والدة طفل جرش الذي ظهر في الفيديو الصادم ابنها ظهر اليوم، بعد قرار من قاضي الأحداث بتسليم الطفل إلى أسرته، وفق مصدر أمني.

وقال المصدر إن “قرار القاضي جاء بناءا على تنسيب مؤتمر حالة عقدته إدارة حماية الأسرة، حيث خلص مؤتمر الحالة إلى أن مصلحة الطفل تكمن في تسليمه إلى والدته”.

ولفت إلى أن “تسليم الطفل تم من خلال الحاكم الإداري، كما أن الطفل سيخضع لمتابعة مستمرة وزيارات أسبوعية من قبل الباحثين الاجتماعيين في ادارة حماية الأسرة”.

وكان ناشطون قد تداولوا على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو صادم يظهر به طفل يبلغ من العمر 8 سنوات في مركبة يتعرض للضرب والاهانة والعنف النفسي من قبل شخص تبين لاحقا أنه خال الطفل، وأن الفيديو مصور قبل عدة شهور.

وعلى إثر الفيديو باشرت إدارة حمایة الأسرة في التحقیق في القضية حيث سلم الخال نفسه إلى الجهات الأمنية والذي صدر لاحقا قرار من المدعي العام بتوقيف الخال لمدة أسبوعين، كما صدر قرار من قاي الاحداق بالتحفظ على الطفل في دور الحماية والرعاية لمدة شهر، حيث باشرت الدار والتابعة لوزارة التنمية الاجتماعية باجراء التدخلات النفسية والاجتماعية اللازمة للطفل.

وكان مدير الأسرة والحماية في وزارة التنمية الاجتماعية محمود الجبور قال في تصريحات سابقة إن “الطفل وھو من موالید العام 2011 دخل أحد دور الرعایة التابعة للوزارة وخضع لتدخلات وبرامج نفسية واجتماعية، لافتا إلى أن “تقرير الطب الشرعي لم يظهر وجود أي آثار لعنف جسدي على الطفل”.

وكانت عائلة الطفل قد اصدربيانا لها عقب توقيف المعتدي، قالت به إن خال الطفل قام بضربه بطلب من والده ووالدته الطفل وأن الفيديو قديم وهو قبل وفاة الأب.

وكان تقرير مسح السكان والصحة الأسرية للعام 2018 قد أظهر أن نحو فإن 81٪ من الأطفال تعرضوا لاسلوب عنيف للتهذيب، في مقابل ذلك يعتقد 14٪ من المستجيبين في المسح الاخير الى أن الطفل يحتاج إلى عقوبة جسدية لكي يتم تربيته أو تعليمه بالشكل الصحيح.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق