وطنا نيوز -الشيخ بكر العدوان وسر الاحتفال بالدوري
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
الشيخ بكر العدوان وسر الاحتفال بالدوري
التاريخ : 11-07-2019 04:45:53 المشاهدات: 23256

لا زالت اللقطة الجميلة جدا للشيخ بكر سلطان العدوان، وهو يمسك بقبضة يده القوية كأس دوري المحترفين الأردني الذي ترعاه مجموعات شركات المهندس زياد المناصير، وينتزعها عنوة وبارادة فولاذية، تشرح مافي الصدور الفيصلاوية جمهورا وناديا وكل المنظومة الفيصلاوية من ادارة ولاعبين، وهي ترى من خلال السطور، صورة القائد الأسطورة المرحوم الشيخ مصطفى العدوان عم المهندس بكر.



حاولت الإبتعاد كثيرا عن النادوية والتحيز، وأردت من خلال هذا المقال التحفيز للرئيس الشاب الذي استلم المحفل الفيصلاوي الأعظم خلفا لوالده، وانا على يقين تام ان المحفل الماسوني الأعظم في العالم يقف خلف نظرية المؤامرة على الفيصلي والشواهد كثيرة منذ سنوات عديدة.



الفيصلي الأردني وقاعدته الجماهيرية يشكلان جبهة وطنية حقيقة، اسوة بشقيقة العظيم نادي الوحدات والفريقين مستهدفين ماسونيا وصهيونيا، ولا يعني الحديث عن رئيس أحدهما انني اناكف القطب الآخر.



فوز اي منهما بلقب الدوري مولم سياسا لأعداء كثر يتربصوا ريب المنون بكليهما، وارجو من إدارة كورة أن تجيز الموضوع الهام وتترك للجماهير الشابة، الاطلاع على نوع جديد من التوجيه والإرشاد الرياضي لها، فالاعلام الواعي مكمل لدور وحدة امن الملاعب الدركية، في توعية الشباب قبل المناكفة على المدرجات مستقبلا.



ان تعطيل الدراسة عفوا الموسم الكروي لمدة 8 أشهر قد أسهم بقتل اللعبة في النفوس الشابة، ولولا ما نراه من متابعة إعلامية عبر موقع كورة الشهير وفريق عمله النشط لوصل الشارع الشبابي لهجر كرة القدم ونسيان نجومنا المفضلين .



وختاما سأعود للموضوع واقول ان سر الحركة العاطفية الجميلة لبكر العدوان، بقبضة للكأس الغالية بهذا الشكل والعنفوان، أنه كان يحمله كهدية لروح والده الشيخ سلطان ابو بكر الذي كرمته الجماهير وإدارة النادي والمدرب الكبير راتب العوضات والاعبين بالفوز بدوري السلطان وعذرا للاطالة.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق