وطنا نيوز -اتركوا الخبز لخبازه
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
اتركوا الخبز لخبازه
التاريخ : 25-03-2020 12:59:50 المشاهدات: 5656

بقلم : بلال التل

منن الإنصاف الاعتراف بأن وزیر الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي بلسان الحكومة یؤدي أداء عالي المستوى خاصةً أثناء أزمة فیروس كورونا، حیث یتصف أداء الوزیر بالھدوء والدقة، على قاعدة خیر الكلام ما قل ودل، مما بنى جسوراً من الثقة بینھ وبین المستقبلین لرسائلھ الإعلامیة، وھو ما نحتاج إلیھ خاصة في ھذه المرحلة من تاریخ .بلدنا لا غرابة في أن یحقق الوزیر أمجد العضایلة ھذا النجاح، في أداء المھمة الموكلة إلیھ، فالرجل ابن الدیوان الملكي الھاشمي العامر، الذي تشرب فیھ و على مدار عقدین من الزمن التقالید العریقة للدولة الأردنیة، وفي مجال الإعلام .

على وجھ الخصوص، وھي تقالید تقوم على الاحتراف، والصدقیة، والموضوعیة، والبعد عن المبالغة والاستعراض ومثل الناطق الرسمي باسم الحكومة، كذلك الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة الجیش العربي الأردني، العمید مخلص المفلح، الذي حقق ھو الآخر حضوراً لافتاً خلال فترة وجیزة من تصدر جیشنا للمشھد الوطني للتصدي .لجائحة كورونا، مستنداً إلى تقالید عریقة عرف بھا جیشنا الأردني، ومكانة راسخة لھ في قلوب الأردنیین ووجدانھم .
خلاصة القول: ھي أن لدینا الآن رجلین محترفین في إیصال رسائل الدولة الأردنیة لمواطنیھا، مما یجب الحاجة لظھور غیرھما على وسائل الإعلام، باستثناء وزیر الصحة في بعض الحالات التي تحتاج إلى حدیث طبي متخصص، لأن الوقت لیس وقت استعراض، ولا تنافس في مجال الشعبویة، خاصة أن جل وزرائنا لیسوا جھابذة لغة، ولا أساتذة بلاغة وفرسان منابر، ولا أصحاب حضور مؤثر، فلیترك كل منا كأردنیین في ھذه المرحلة على وجھ الخصوص، الأمر لأھل الاختصاص كل في مجالھ، والخبز لخبازه، فحتى تصل سفینة وطننا إلى شاطئ الأمان، علینا أن نؤمن بأن .

المرحلة لا تحتمل الاجتھادات، فأي خطأ قد یكون قاتلاً لاسمح ا


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق