وطنا نيوز -الاب الروحي
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
الاب الروحي
التاريخ : 10-07-2019 08:42:11 المشاهدات: 1199

بقلم : حنفي ابو السعود

استاذى والأب الروحى
اتخذ مجلسه بجوارى وقد قرأ من ملامحى الحزن المهموم،لم يأبه بالأسباب..بادرنى قائلا
يحضرنى بيت شعر .وما استعصى على قوم منال..           اذا الاقدام كان لهم ركابا ثم
استطرد ..انتم يامعشر الشباب لاتدركوا معنى الشباب..الشباب يعنى..الاراده..النشاط
الحيويه.الثقه بالله وبالنفس..سلاحكم اليقين التفانى فى التحصيل والعمل المثمر بلا تخاذل
من اجل انفسكم..اسرتكم..بلدكم فأنتم زراعها الأيمن..لن يخذلكم المولى ولن يخيب الامل
والرجاء.،النبته الحسنه من رب العباد  والكفل يعود الى المربى العائل،والبيئه واعدادكم
لمشوار الحياه..الفضل لله ولمن انجبكم ..محاولين الوصول بكم الى ما هو افضل وأجدى
قدر طاقتهم وما يملكون..اما واجبكم بعد هذا الاعداد والتأهيل هو الاعتماد على النفس.،
بتذكيتها .التمسك بالقيم والاخلاق الابتعاد عن اصدقاء السوء المعرفه من امهات الكتب
اولها كتاب الله هو المعلم الذى يرسخ ويؤهل خير تأهيل. مشوار الحياه جد اصرار .لا ملل
ولاتقاعس.لاتقليد ولاجنوح بوساوس الابالسه الضالين لامذاق لراحة بلا سابق شقاء ولاجدوى
من مال بلاعناء  هنا ادركت كم كنت انانى واسير رغبات هى هباء وسر همهم  الوالدان....
طراوة حديثه مع فراسته المفعمه بالخبره وجم العلاقات وقعت على عهد منى بالوفاء ورحمة
الاباء.من مطالب جوفاء بلهاء ..هذا ما أنقله الى ولدى لينقله بدوره الى انجاله بلا رياء
لتستمر الاجيال فى نقله ليكون هو المنهج لاسلوب الحياه وندعو الله بالتوفيق


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق