وطنا نيوز -تعالوا الى كلمة سواء
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
تعالوا الى كلمة سواء
التاريخ : 15-05-2019 02:19:26 المشاهدات: 2747

بقلم : د احمد محمد الخلايلة

(الحراك والاجهزة الامنية والحكومة)
يعلم الجميع إن غياب العدالة والمساواة وفقدان الثقة في الحاضر, لدى المواطن الاردني كانت من أهم الأسباب الرئيسية للحراك ولكن قبل ان تخرج الأمور عن السيطرة نقول :
نحن مع الفئة الوطنية الطيبة الواعية من الحراك التي همها الوصول الى الهدف الاسمى وهو المحافظة على الوطن سليما معافى قوي في وجه العواصف التي تحيط به من كافة الجهات من خلال ثورة بيضاء سلمية تصحح الاخطاء المتراكمة والفساد والترهل الاداري والفقر والبطالة وتمثل هذه الفئة الغالبية العظمى من الحراك وليست كل الحراك فهنالك:
• فئة من الحراك تمتع بوعي سياسي وثقافي جيد تستطيع تحقيق اهدافها بصورة سلمية وواعية وعلى مدى طويل نسبيا حيث تراعي وجوب تحقيق الاهداف من خلال حوار وتسلسل منطقي.
• فئة اقل وعي سياسي وثقافي مشكلتها الاكبر الرغبة في تحقيق الاهداف والاصلاحات بشكل سريع وقد تسلك طرق غير سلمية وتحاول في بعض الاحيان قيادة الحراك.
• فئة قليلة تمثل نسبة متدنية من الحراك لها اجندات خاصة مختلفة منها:
من يريد تحقيق هدف تشتيت الحراك واعطاء صورة سيئة عنه ليتسنى قمعه من قبل الحكومة والجهات الامنية. ومنها من يريد تحقيق اهداف خاصة مثل البحث عن المناصب أو الشهرة. ومنها مجموعة قد تكون مدسوسة ومدعومة من جهات خارجية معادية لإثارة الفوضى والتخريب.

وهنالك جهات رسمية حكومية وامنية لا ترتاح لنشاط الحراك لأسباب مختلفة ايضا قد يكون منها الخوف من تطور الحراك بطرق مختلفة قد تستغل من بعض الفئات للإخلال بالأمن, او رغبة في التفرغ للإصلاح ببطء شديد وصورة نمطية مكررة.
في ظل هذا الواقع المختلط اعان الله المخلصين من ابناء الوطن والحراك الوطني الحر النظيف فلا الانسحاب وانهاء الحراك يخدم الوطن والمواطن ولا الاستمرار كما هو الان يحقق الاهداف المرجوة, أرى بعض الخطوات قد تساعد في الوصول الى كلمة سواء بين جميع الاطراف
تنويع نشاطات الحراك من وقفات احتجاجية وعقد الندوات والمؤتمرات والاجتماعات والمقالات وتحريك جماعات الضغط لتبني وجهات نظر الحراك.
التأكيد باستمرار وفي كافة المراحل على سلمية الحراك وعدم تعطيل المصالح العامة والخاصة والمحافظة عليها وعدم المساس بهيبة الدولة
تنظيف الحراك من الداخل من المتسلقين والمندسين واصحاب الاجندات الخاصة.
نطلب من الجهات الامنية استعمال العقل والسلمية والاسلوب المناسب في طلب أي شخص وليس باختراق حرمات البيوت واستعمال القوة والمداهمة والتي لن تأتي الا بالعنف وكما نعلم ان الحراكيين ليسوا مجرمين او فارين من وجه العدالة ويمكن اقناع أي شخص بتسليم نفسه مباشرة او عن طريق وسطاء من الشيوخ والعقلاء والوجهاء والكبار وهم كثر وعلى اخوتنا في الحراك أخذ رأيهم ومحاورتهم ولا يجوز الاستمرار بأن يغني كلا على ليلاه لوحده. فما زلنا وسنبقى اردنيين ندين بالولاء لبلدنا وقيادتنا الهاشمية نحترم اراء بعضنا البعض والله من وراء القصد.


تابعنا على تطبيق نبض
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق